التخطي إلى المحتوى

قال السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى إنه بفضل القيادة السياسية تحققت جهود استباقية ساهمت في مواجهة المشكلات وتحقيق احتياطي استراتيجى يكفي لشهور مقبلة مشيرًا إلى الدولة مقبلة على استصلاح 3 ملايين فدان.


 


وأوضح القصير خلال ورشة العمل الختامية للنهوض بمحصول القمح أن الرئيس السيسى أولى ملف الزراعة نهضة غير مسبوقة من خلال المشروعات القومية العملاقة مثل مشروعات الدلتا الجديدة ومستقبل مصر ويقدم كل الدعم للتوسع الرأسي من المحاصيل الاستراتيجية وخاصة القمح.


 


وأشار وزير الزراعة إلى أن المراكز البحثية قدمت جهود كبيرة من أجل زيادة إنتاجية المحاصيل الاستراتيجية لذا تقدم الدولة كل الدعم لاستنباط العديد من أصناف القمح.


 


وأوضح القصير أن الدولة تسعى إلي التنوع فى مصادر المياه واستصلاح الأراضي لتوفير قدر كبير من الأمن الغذائي للمواطنين.


 


وأضاف القصير أن الحقول الإرشادية لها دور كبير في حدوث تطوير في إنتاجية وإنتاج أصناف محصنة، والدولة تقدم الدعم اللازم للمزارعين في تطوير نظم الري وتنويع مصادر المياه، مؤكدا أن الأموال وحدها غير قادرة على توفير احتياجات الشعوب، لكن يجب علينا تطوير انماط الاستهلاك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.