التخطي إلى المحتوى

وبدت قوة الزلزال واضحة في الفيديوهات حيث هز زلزال تايوان القطارات الضخمة، بينما كانت متوقفة في محطة انتظار، حتى أخرجها عن السكة، فيما أظهرت لقطات أخرى تداعي بعض الشوارع والجسور وتشققها إثر الزلزال.

وأفاد مكتب الأرصاد الجوية في تايوان، أن زلزالا قوته 6.8 درجة هز الجزء الجنوبي الشرقي منخفض الكثافة السكانية من الجزيرة، وفق “رويترز”، 

وأدى الزلزال إلى خروج عربات قطار عن القضبان وانهيار مبنى يضم متجرا وتقطع السبل بأشخاص فوق جبل.

 وذكر مكتب الأرصاد أن مركز الزلزال يقع في مقاطعة تايتونغ وجاء بعد هزة بلغت قوتها 6.4  وقعت مساء السبت، في ذات المنطقة لكنها لم تسفر عن إصابات.

وقالت إدارة الإطفاء التايوانية إن هناك شخصين محاصرين في مبنى يضم متجرا للبقالة انهار في يولي وتم إنقاذ اثنين، بينما تم إنقاذ ثلاثة أشخاص سقطت سيارتهم من على جسر لحقت به أضرار ونُقلوا إلى أحد المستشفيات.

وذكرت هيئة السكك الحديدية أن ثلاث عربات خرجت عن القضبان في محطة دونجلي بشرق البلاد بعد انهيار جزء من سقف الرصيف، وقالت إدارة الإطفاء إن شخصا واحدا أصيب.

وأضافت أن حوالى 68 شخصا عالقون بمنطقة جبل تشايك ذات المناظر الخلابة وذلك بسبب انقطاع طريق، مشيرة إلى عدم وقوع إصابات هناك.

وأصدر المركز الأميركي للتحذير من أمواج تسونامي تحذيرا في تايوان بعد الزلزال، قبل أن يلغيه في وقت لاحق.

كما ألغت وكالة الأرصاد اليابانية تحذيرا سابقا من وقوع موجات تسونامي في مناطق من أوكيناوا.

وأشار مكتب الأرصاد في تايوان إلى أن السكان في أنحاء الجزيرة شعروا بالزلزال كما اهتزت البنايات لفترة وجيزة في العاصمة تايبه.

وقالت مناطق صناعية في مدينتي تاينان وكاوسيونج الجنوبيتين اللتين تضمان مقرات مصانع كبرى لأشباه الموصلات إن الأمر لم يؤثر على العمليات.

وتقع تايوان قرب تقاطع اثنتين من الصفائح التكتونية وهي معرضة بدرجة كبيرة لوقوع زلازل.

ولقي أكثر من مئة حتفهم في زلزال وقع في جنوب الجزيرة في عام 2016 كما تسبب زلزال قوته 7.3 درجة في عام 1999 في مقتل أكثر من ألفي شخص.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.