التخطي إلى المحتوى

قال أمين الناصر، رئيس وكبير الإداريين التنفيذيين لشركة “أرامكو” السعودية، خلال منتدى للطاقة في لندن، اليوم الثلاثاء، إن سوق النفط لا تركز على حقيقة أن فائض طاقة الإنتاج العالمية لزيادة إنتاج النفط منخفض للغاية.

وأضاف: “تركز السوق على ما سيحدث للطلب إذا حدث ركود في أنحاء مختلفة من العالم، هم لا يركزون على أسس الإمداد”.

وتابع أن الطاقة الفائضة تبلغ 1.5% من الطلب العالمي، وأن امتلاك طاقة إنتاج فائضة ليس مسؤولية السعودية وحدها.

وأكد الرئيس التنفيذي لـ “أرامكو”، على ثقته في قدرة الشركة في المحافظة على سوقها في آسيا رغم الطلب الأوروبي، إذ نستحوذ السوق الآسيوية على 60% من شحناتها. مشدداً على أنه لا يرى مزيد من المنافسة للنفط الروسي في آسيا.

كما أشار إلى أن مشكلة أوروبا تكمن في الغاز والغاز المسال نظراً لنقص السعة الفائضة. مضيفاً أن شركات التكرير الأوروبية تتجنب النفط الروسي، ما يجبر موسكو على الاستفادة بقوة أكبر من أسواق بديلة في آسيا وأبزرها الصين والهند.

ويعقد تحالف أوبك+ غداً الأربعاء في فيينا، أول اجتماع له بشكل حضوري، منذ مارس من العام 2020، وسط توقعات بأن يتجه التحالف لتخفيض الإنتاج بـ500 ألف برميل يومياً على الأقل، في حين تشير بعض التوقعات إلى إمكانية التخفيض بأكثر من مليون برميل يومياً.

وفي حال إقرار تخفيض للإنتاج بمليون برميل يومياً، سيكون الخفض الأكبر منذ بدء جائحة كورونا، وسيعكس مدى القلق حيال الاقتصاد العالمي المتباطئ.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *