التخطي إلى المحتوى

صدر الصورة، EPA

التعليق على الصورة،

عمران خان صعد من خطابه المناهض للجيش بعد الإطاحة به من رئاسة الحكومة قبل ستة أشهر.

استبعدت اللجنة الانتخابية الباكستانية رئيس الوزراء السابق عمران خان من إمكانية شغل أي منصب سياسي، في قرار وصفه خان بأنه مسيس.

في هذه الأثناء تقاطر أنصار خان إلى الشوارع في عدة مدن منها العاصمة إسلام أباد، للتظاهر احتجاجا على القرار.

ويُتهم خان بتقديم بيانات كاذبة بخصوص الهدايا التي تلقاها من الشخصيات الأجنبية، خلال فترة توليه السلطة، وعائدات بيع هذه الهدايا.

وتتضمن هذه الهدايا، ساعات روليكس، وخواتم، ومقتنيات ثمينة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *