التخطي إلى المحتوى

استعد الياباني الدولي شويا ناكاجيما صفقة فريق أنطاليا سبور التركي إلى ظهوره الأول مع فريقه بعد الانتقال إليه من بورتو ولكن الظهور انتهى بشكل مؤسف ولم يستغرق سوى 20 ثانية فقط.

وفي الدقيقة 59 من مواجهة أنطاليا سبور مع أضنة دميرسبور أقحم مدرب الأول الياباني الدولي في محاولة لمساعدة الفريق الذي كان متأخراً بهدف .

وفور نزوله ودون أن يلمس الكرة تدخل ناكاجيما بشكل عنيف على منافسه ليشهر الحكم البطاقة الصفراء له قبل أن يتدخل الفار ليحصل على البطاقة الحمراء.

وكانت عائلة اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا في المدرجات لمشاهدته وهو يلعب ، وقد صُدموا لأن كل شيء قد حدث بشكل خاطئ في غضون ثوانٍ.

وكانت والدة ناكاجيما مستاءة بشكل خاص ، حيث وضعت منديلًا على وجهها لمسح دموعها ، بينما نظر بقية أفراد عائلته في حالة من الذهول.

وخسر أنطاليا سبور 0-3 المباراة ليتراجع للمركز 13 ، بعد أن خسر خمس مباريات من أول سبع له في الدوري التركي.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.