التخطي إلى المحتوى


07:30 م


الإثنين 19 سبتمبر 2022

كتب – محمد شعبان:

منذ فترة قصيرة، غادرت خادمة سودانية منزل راقصة دون مقدمات قبل أن تعود بحثًا عن ملاذ آمن يقيها ويلات الضياع بين غياهم الفقر والاحتياج المالي من جهة ومطاردة مخدوميها السابقين من أخرى لتشهد المشهد الأخير في حياتها بشكل مأساوي.

العيمد محمد سلامة مأمور قسم الوراق تلقى إشارة من شرطة النجدة بالعثور على جثة فتاة أسفل برج سكني إثر حادث سقوط من علو بالتزامن مع استقبال المستشفى سيدة مصابة بطعنات.

تحريات العميد هاني شعراوي رئيس مباحث قطاع الشمال، بينت أن المتوفاة خادمة تحمل الجنسية السودانية، عادت للعمل لدى المصابة منذ أيام بعد تركها العمل منذ فترة قصيرة.

يوم الواقعة، نشبت مشادة كلامية بين مالكة الشقة لدى مواجهتها بما تنامى إلى علمها “انت رجعتي تاني ليه.. سرقتي ايه من اللي كنت عندهم؟” لترد الخادمة بالنفي قبل أن يحتدم النقاش ويصل إلى حد الشجار.

حسب تحريات العقيد مجدي موسى مفتش فرة الوراق وأوسيم، اعتدت الخادمة على صحابة الشقة بسكين مسددة لها طعنات متفرةقة بالجسم ودلفت إلى إحدى الغرف لحماية نفسها لكنها لم تجد سبيلا إلا القفز من الشرفة لتفارق الحياة فور ارتطام جسدها بالأرض.

جرى إيداع الجثة مشرحة زينهم تحت تصرف النيابة العامة، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.