التخطي إلى المحتوى

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” اليوم عن تسجيل رقم قياسي عالمي جديد عبر حفر أطول بئر للنفط والغاز في العالم بامتياز “زاكوم العلوي”.

وتمتد البئر لمسافة 50 ألف قدم ويزيد طولها عن الرقم القياسي لأطول بئر في العالم المُعلن عنه سابقاً في عام 2017 بحوالي 800 قدم، وتدعم جهود “أدنوك” لرفع سعتها الإنتاجية من موارد النفط والغاز للمساهمة في تلبية الطلب العالمي المتنامي على الطاقة. وقامت “أدنوك للحفر” بحفر البئر الجديدة انطلاقاً من جزيرة “أم العنبر”، إحدى جُزر “أدنوك البحرية” الاصطناعية.

ويأتي هذا الإنجاز الهندسي ضمن مشروع الحفر الممتد الذي صممته “أدنوك البحرية” وتقوده بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين الدوليين في حقل “زاكوم العلوي” بمن فيهم إكسون موبيل وإنبكس/جودكو، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية “وام”.

وتهدف الآبار التي يتم حفرها باستخدام تقنية الحفر الممتد إلى الاستفادة من الموارد غير المطورة ضمن مكمن حقل “زاكوم العلوي” العملاق مع إمكانية رفع السعة الإنتاجية للحقل بحوالي 15 ألف برميل من النفط يومياً، دون الحاجة لأي توسعة أو إنشاء بنية تحتية جديدة.

وقال عبدالرحمن عبدالله الصيعري، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للحفر: “يأتي هذا الإنجاز المتمثل في تحقيق رقم قياسي في حفر أطول بئر نتيجةً لجهود أدنوك للحفر لرفع الكفاءة التشغيلية لعملائها في سعيها المستمر لتعزيز وزيادة القيمة للمساهمين. كما ويعكس التزام أدنوك للحفر بخفض التكلفة التشغيلية ويسهم في تمكين أدنوك من تحقيق هدف رفع سعتها الإنتاجية من النفط والغاز”.

وتشكل “أم العنبر” واحدة من جزر حقل “زاكوم العلوي” الأربع الاصطناعية التي تُستخدم مركزاً لنشاطات الحفر والعمليات البحرية.

يشار إلى أن شركة “أدنوك البحرية” طورت طرق العمل بالجزر الاصطناعية التي لها قيمة مهمة من حيث كفاءة التكلفة وتقليل الأثر البيئي للعمليات مقارنة بالطرق التقليدية التي تتطلب الكثير من التجهيزات والبنى التحتية البحرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *